الأحد، 15 يونيو، 2014

علمني حبك


بينما كنت أسمعه تذكرتك ..
وأخذت أردد ..
علمنـي حبـك أن أدخل مُدن الخذلان من أوسع أبـوابهـــا
علمني ، أن يتنحى {كبريائي} جانباً عندما أشتاق لك
علمني أن أغفر لك أي خطيئة بحقي ,,
حقاً ، علمني حبك أشياءً ما كانت أبداً في الحُسبان !

الخميس، 29 مايو، 2014

حُضنك

و على سَبِيــلِ الجَمَال ، حُضنَـك {,،} ..



الأربعاء، 28 مايو، 2014

نصيبك
















نَصِيبَك ، كُل مَا تِلمِس {قَلبْ} يمَوتك ..!

الثلاثاء، 20 مايو، 2014

مآئة خيبة

وَ يَـحدُث أَن نَكُون بِـ {العِشرِينَات} ، وَ نَحمِلُ رَوحَاً بِـ مَـآئـَةِ خَيبَة !!

،،ْ~,.




الاثنين، 19 مايو، 2014

لابأس موعدنا في الغد


حين أستيقظ
على أجراس الساعة
يمارس قلبي الركض كل صباح
ليصل الى مقهى في زاوية الشارع
إلى رائحة البن المطحون
والمقاعد الشاغرة
ينتظره في المقهى ساعات ليعود
 دونما جدوى ...


...//،\\

لابأس موعدنا في الغد !!






الأحد، 18 مايو، 2014

كيف حالك ؟!












...

أنا بخير جداً ..
لا أأكل جيداً ،
نومي مُفاجئ و طويل ...
شهقتي أثناء البكاء يستحيل أن تكون مُصطَنَعَة ,,
{دقات قلبي مَسمُوعَة}
انا بخير !
...
كيف حالك أنت ؟!!!




الاثنين، 12 مايو، 2014

مجازاً

.
.

مجازاً يقولوا : المَجرُوح ، إِذا خَد عَـ الوَجَع .. بيخف
.
.






الأحد، 11 مايو، 2014

أخاف

أخاف أن أنتظر ، فتخذلني .. و أخاف ألا أنتظر ، فأخذلك !



الجمعة، 2 مايو، 2014

محو الشخصية

.
.
عندما تضحك مع الآخرين
وتقول مايُحبون سماعه
وتصبح {الخادم} الامثل

فأعلم ان الحياه اصبحت نقطة من محو الشخصية



الخميس، 1 مايو، 2014

بِـ الدَم ِ وَالطّبشُور

























فإِمَا أنت َ وَ إِما حَمَاقَاتِي
.


جُنُونِي أَسكُبَه ُ بَينَ كَفَيك َ

لِتَذبَحُنِي بِكَلِمَة
.


َسَيّدِي المُحتَرِق فِي آَخِر شُريَان ٍ أذكُرَه
.


سَأَبقَى أُحِبٌّكَ بِـ الدَم ِ وَالطّبشُور


~..

الأربعاء، 30 أبريل، 2014

حَارِقَة رُومـا

تباً لِرُومَا ..

تَأَمْلِي ، تَأَمْلِي جيدَاً
هَلْ وَجَدتِيِني مَشّنُوقاً عَلَى [أَظَافِرك] ؟!
أمْ وَجَدتِينِي غَارِقَاً بَينَ مَسَامَاتِ [كَفِكـ] ؟!
... 
إِلَهِي إِرحَمْنِي !

لا اُرِيدُ الخُرُوج مِن رِئَتَيهَا

،،!


الثلاثاء، 29 أبريل، 2014

اعتذر منك

أعتَذِرُ مِنكَ ...
أعتَذِرُ عَن أي كَلِمِة تَفَوهتُ بها قد تَسَبَبَت لَكَ في ضِيقَاً ،،
وَلَو أنّكَ تَعِرفُ حَجْمَ مَا بِدَخِلي نَحوَكَ ﻷعتَذَرتَ أنتَ لِي عَلى سُوءِ ظَنَّكَ بِي ، وَ وَجَعَ قَلبِي اﻵنَ بِدُونِكَ ! 

المجد للشهداء

المجد للشهداء